منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  الهجرة النبوية تاريخها و خط سيرها
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:25 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  كيفية السجود
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:23 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» عـدة الوفـــاة
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:19 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  خفضوا أصوات الصوامع ولا تسكتوها
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:13 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» لمن تعطى زكاة الفطر
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:12 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  دعاء نبوي يمنع الجلطة
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:10 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  متابعة المأموم لإمامه
الأربعاء 12 سبتمبر 2018, 11:02 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الطمأنينة في الصلاة
الأحد 02 سبتمبر 2018, 7:29 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الفرجة في الصف
الخميس 05 أكتوبر 2017, 9:00 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

ديسمبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




من الحكام المسلمين

اذهب الى الأسفل

من الحكام المسلمين

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في الإثنين 09 سبتمبر 2013, 5:38 pm

من الحكام المسلمين

                          الخليفة المأمون..ابن هارون الرشيد.. الوالد هارون.. كان إذا مرت سحابة فوق قصره ببغداد خاطبها بقوله ..أمطري حيث شئت .. فإن خراجك عائد لي .. وكان يفتح الآفاق عاما و يحج عاما.. أما الولد المأمون..فقد ناداه رجل في المسجد باسمه.. فالتفت إليه معاتبا له بقوله..أتدعوني باسمي؟..فقال له الرجل .. نحن ندعو الله جل جلاله باسمه.. فتبسم المأمون وقضى له حاجته.. هذا الحاكم .. كان يجلس للناس .. يومين في الأسبوع ..السبت والأحد.. وفي يوم .. وهو يغادر مجلسه.. اعترضت طريقه امرأة فقيرة..ترتدي ثيابا بالية.. تظهر عليها علامات البؤس والحاجة..استوقفته.. فوقف لها.. قالت له :
يَا خَيْرَ مُنْتَصِفٍ يُهْدَى لَهُ الرَّشَدُ
                   ويَا إمامًا بِهِ قَدْ أشَرْقَ البَلَدُ
تَشْكُو إليك عَمِيدَ المُلْكِ أرْمَلَةٌ
                   عَدَا عَلَيهَا فما تَقْوَى بِهِ أسَدُ
فابْتَزَّ مِنها ضَياعًا بَعْدَ مِنْعَتِهَا
                  لَمَّا تَفَرَّقَ عَنها الأهْلُ والولَدُ
فأطرق المأمون مُفكرًا في مقالتها ثم رفع رأسه، وقال مجيبًا لها:
مِن دُوْنِ ما قُلْتِ عِيْلَ الصبْرُ والجَلَدُ
            و أقْرَحَ القلبَ هَذا الحُزْنُ و الكَمَدُ
هذا أوانُ صلاةِ الظهرِ فانْـصَرِفي
          وأحْضِرِي الخَصْمَ في اليَومِ الذِي أعِدُ
المجلسُ السبتُ إن يُقْضَى الجُلوسُ لَنَا
أ            نْصِفْكِ منهُ .. و إلَّا المجْلِسُ الأحَدُ
فانصرفت المرأة.. وحضرت يوم الأحد في أول الناس.. فقال لها المأمون من خصمك؟ قالت القائم على رأسك العباس ابن أمير المؤمنين.. هو الذي افتك مني بساتيني..فقال المأمون لوزيره أحمد بن أبي خالد : أجلسه معها وانظر بينهما .. فجلس الوزير للقضاء .. بحضرة المأمون .. وجلس الأمير جنبا إلى جنب مع المرأة الفقيرة.. فجعل كلامها يعلو و العباس صامت .. فزجرها بعض حجابه.. فقال له المأمون..دعها,, فإن الحق أنطقها .. وإن الباطل أخرسه ..و أمر برد بساتينها إليها /

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 229
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى