منتدى الشيخ عبدالله المؤدب البدروشي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
»  الفرجة في الصف
الخميس 05 أكتوبر 2017, 9:00 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  عدة الوفاة
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:36 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  أجور في القبور - الخطبة الثانية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:35 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  كيفية السجود
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:33 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  الهجرة النبوية
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:32 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  فضل الصف الاول
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:30 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  لماذا نصلى على سيدنا ابراهيم دون غيره
الخميس 05 أكتوبر 2017, 8:02 am من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

»  سلام الامام على المأمومين
الأحد 11 يونيو 2017, 7:11 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

» الامساك في الامساكية
الأحد 11 يونيو 2017, 7:10 pm من طرف عبدالله المؤدب البدروشي

أغسطس 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




خطبة الجمعة : أنفلونزا الخنازير

اذهب الى الأسفل

خطبة الجمعة : أنفلونزا الخنازير

مُساهمة  عبدالله المؤدب البدروشي في الثلاثاء 19 فبراير 2013, 4:41 pm


أنفلونزا الخنازير

الحمد لله الذي عافانا.. مما ابتلى به أقواما آخرين..وعرّفنا وهدانا..و جعلنا من عباده المؤمنين..وحفظنا ورعانا ..ما دمنا على شرعه محافظين..أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له..بيده الأمر و التقدير..وإليه المرجع و المصير.. وأشهد أن سيدنا و حبيب قلوبنا محمدا عبده و رسوله..حمل راية هذا الدين.. وحصّن الأمة بحصن الله المتين..اللهم صل عليه وعلى آله الأكرمين الأطهرين .. وارض اللهم على صحابته الغر الميامين.. وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين..
أما بعد.... إخوة الإيمان والعقيدة
الذي لا حافظ له يخاف..والذي لا مانع له يصيبه الهلع ..والذي لا سند له يفزع .. هذا حال الغرب منذ شهور..و كان هذا حاله منذ سنين..فمن مرض الإيدز.. إلى جنون البقر.، إلى الحمى القلاعية ، إلى الجمرة الخبيثة ، إلى أنفلونزا الطيور ، و منها إلى أنفلونزا الخنازير.. و مع كل مرض.. يصيبهم الهلع و الفزع..لأنهم قوم لا يعلمون.. سخّروا علمهم للقنابل .. والبطش بالإنسان ..هم يجهلون الحق..والله جل وعلا حذرهم منذ خمسة عشر قرنا فخاطبهم بقوله تعالى.. لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلَاثَةٍ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلَّا إِلَهٌ وَاحِدٌ.. وَإِنْ لَمْ يَنْتَهُوا عَمَّا يَقُولُونَ لَيَمَسَّنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ..{المائدة 73} أما أهل الإسلام..فلنا ثوابتنا..فيها كل حياتنا..وربنا وخالقنا ..الذي أنزل لنا كتابه..قال لنا بكل جلاء.. مَا فَرَّطْنَا فِي الْكِتَابِ مِنْ شَيْءٍ..{الأنعام38}.. فكل ما يحتاج إليه المسلم من مهده إلى لحده في كتاب مبين.. نحن ما أصابنا الإيدز..لأننا سمعنا نداء حبيبنا ص.. يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنْ اسْتَطَاعَ مِنْكُمْ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ.. فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ.. وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ أي وقاية..رواه الإمام البخاري.. أبقارنا ما عرفت الجنون.. لأنها ما أكلت لحوم الميتة.. إنما رعت في أرض..أنست بذكر الله ..أما الطيور عندنا.. فهي أمة مثلنا تسبح بحمد ربها ..وهو الذي علمنا بقوله جل جلاله..وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلَّا أُمَمٌ أَمْثَالُكُمْ..{الأنعام38}فان كتب الله لها أن تزكم..فقد كتب لها أن تبرأ..وقد سخرها لنا خالقنا لنفعنا..أما الخنازير..فقد حرمها الله في جميع كتبه..وعلى جميع من بلغتهم رسالاته السماوية.. و في قرآننا العظيم يقول ربنا عز وجل.. إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ..{البقرة173}.. وطاعتنا لله هي التي بفضله تحمينا..وان وفد علينا طاعون الخنازير.. فلنا ثوابت في ديننا.. تبعد عنا الهلع و الفزع.. فالأمر عندنا لصاحب الأمر..إن أراد عافانا..وإن أراد ابتلانا.. يقول جل وعلا قُلْ مَنْ ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُمْ مِنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءًا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً..{الأحزاب17}..من أجل ذلك..فإن منطق ضمائرنا يقول.. قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلانَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ..{التوبة51}..فمع الرضا بالقضاء أمرنا الله بالتوكل وعلى الله فليتوكل المؤمنون..وبه أمر الله كل مؤمن .. بعدما بين له قدرته و مشيئته فقال جل جلاله..وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِلَيْهِ يُرْجَعُ الْأَمْرُ كُلُّهُ.. فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ.. {هود123} .. و التوكل من المسلم..هو أن يفوض جميع أمره إلى الله.. فلا يرجو غير الله في أمور آخرته و دنياه..فتبقى علاقته مع الناس علاقة مودة و حسن تعامل.. وعلاقته مع الله..هي خشية و رجاء.. وكل ما يحدث من أمر فبقدر و قضاء.. من الله جل و علا..فعندئذ.. لا يعتري المسلم خوف و لا هلع من أمر يعلم أنه بيد الله..يقول الله جل جلاله مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنْفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ..{الحديد22}.. و يقول حبيبنا صلى الله عليه وسلم لاَ يُؤْمِنُ عَبْدٌ حَتَّى يُؤْمِنَ بِالْقَدَرِ خَيْرِهِ وَشَرِّهِ ,حَتَّى يَعْلَمَ أَنَّ مَا أَصَابَهُ لَمْ يَكُنْ لِيُخْطِئَهُ وَأَنَّ مَا أَخْطَأَهُ لَمْ يَكُنْ لِيُصِيبَهُ والحديث في الساسلة الصحيحة..من أجل ذلك علينا كمسلمين أن نتعامل مع ما يسمونه بأنفلونزا الخنازير بروح عالية..و بثقة في الله.. واطمئنان.. لحكمه و حكمته... فنحن من يحمل كتاب الله..و قد خاطبنا الله في كتابه فقال تبارك و تعالى.. إِنَّ الإِنسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا .. ِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا .. وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا .. إِلاَّ الْمُصَلِّينَ {المعارج 19-22}.. و نحن أهل الصلاة..و نحن رواد المساجد و الجوامع..إستثنانا ربنا لإيماننا القوي..و رضانا بكل قادم لنا من الله.. ونحن المتوكلون..فهو وكيلنا.. وما دمنا على طاعته..وفي حدود شرعه الذي شرع لنا..فهو حسبنا.. وهو القائل وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ ..إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ.. قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا..{الطلاق3}..
وتوكـّلنا على الله..هو توكل العارفين.. فلا بد من أخذ الأسباب..و إن الأخذ بها من تمام التوكل ..فلا نستهين بالأمور..ولا نتوانى ..ونقول نحن المتوكلون..في زمن الحبيب صلى الله عليه وسلم ..وفي حديث أورده بن خزيمة في صحيحه ..ترك أعرابي ناقته سائبة.. متوكلا على الله.. فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : بل قيدها و توكل.. فالتوكل على الله..يتطلب الحزم والجدية في الأخذ بالأسباب ..المادية و الروحية.. ومن الأسباب المادية..ما طلبه منا ديننا..من وقاية وعناية ..كالحرص على النظافة..في البدن..والمأكل و الملبس و المسكن..وفي الطريق ..في كل مكان و في كل حين.. يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم الطُّهُورُ شَطْرُ الإِيمَانِ ..رواه الإمام مسلم.. ويقول أيضا .. إِنَّ اللَّهَ طَيِّبٌ يُحِبُّ الطَّيِّبَ نَظِيفٌ يُحِبُّ النَّظَافَةَ كَرِيمٌ يُحِبُّ الْكَرَمَ جَوَادٌ يُحِبُّ الْجُودَ فَنَظِّفُوا أَفْنِيَتَكُمْ..صححه الشيخ الألباني.. فلا يكتمل إيمان المؤمن إلا إذا تنظف و تطهر ظاهرا و باطنا .. وتميز بسلوك الإنسان المسلم..الذي بيـّنه حبيب هذه الأمة صلى الله عليه وسلم..من خلال سيرته و سنته..و به تضمن الأمة مناعتها و سلامتها..هذا منهج الأخذ بالأسباب المادية..أما الأخذ بالأسباب الروحية.. فنحن أمة علمنا الله و رسوله كيف نتحصن بالذي بيده ملكوت كل شيء.. نتحصن بالله.. الذي خلقنا والذي أمرنا فقال تبارك و تعالى.. هُوَ الْحَيُّ.. لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ.. فَادْعُوهُ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ ..{غافر65}.. نلجأ إليه..ندعوه بإخلاص.. وهو القريب المجيب .. وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ..{البقرة186}.. وقد أنزل إلينا ما فيه شفاء لكل داء..القرآن العظيم ..قال ربنا جل جلاله وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ.. {الإسراء 82}..ثم أمرنا أن ننتفع بما حواه من خيرات و بركات و رحمات .. فقال جل وعلا يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ.. {يونس 57}.. فكل حرف من القرآن دواء لو خلصت النية..و في سنة حبيبنا صلى الله عليه وسلم ما يقي المسلم من كل شر ..و ما يحميه من كل مرض..روى الإمام البخاري في المفرد.. قول رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال صباح كل يوم ومساء كل ليلة ثلاثا ثلاثا بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم لم يضره شيء.. نردد هذا الدعاء ثلاث مرات في الصباح و ثلاث مرات في المساء..بنية صافية ..و بإخلاص صادق.. لا يضرنا شيء بإذن الله..نعلمه لأهلنا.. لكبارنا و صغارنا نلوذ بخالقنا.. نحتمي بمحمد صلى الله عليه وسلم.. و لا نخشى بعد ذلك.. مما شغل قلوب أهل الغرب هلعا و خوفا..
اللهم احفظنا من الشرور و الآثام..و باعد بيننا و بين كل حرام.واحرسنا بعينك التي لا تنام..اللهم هب لنا غنى لا يطغينا..و صحة لا تلهينا.. واجعلنا من عبادك الصالحين..
أقول قولي هذا وأستغفر الله العظيم الكريم لي و لكم \

عبدالله المؤدب البدروشي
Admin

المساهمات : 221
تاريخ التسجيل : 21/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://meddeb-abdallah.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى